الصفحة الرئيسية أهم الأخبار قصر ثقافة المنيا يهدي الأنبا مكاريوس شهادة تقدير

قصر ثقافة المنيا يهدي الأنبا مكاريوس شهادة تقدير


 
قدم وفدُ قصر ثقافة المنيا برئاسة الأستاذ خالد إسماعيل وكيل وزارة الثقافة بالمنيا شهادةً تقديرية لنيافة الأنبا مكاريوس الأسقف العام لإيبارشية المنيا وأبوقرقاص لمشاركة إيبارشية المنيا وأبوقرقاص في حفل عيد الميلاد المجيد الذي أقيم بقصر ثقافة المنيا.
جاء ذلك خلال استقبال نيافة الأنبا مكاريوس الوفد الزائر بمقر مطرانية المنيا، أمس الثلاثاء. وكان قصرُ ثقافة المنيا قد نظم بالاشتراك مع ديوان عام المحافظة، الأسبوع الماضي احتفالية بمناسبة عيد الميلاد المجيد، شاركت فيها مطرانية المنيا وأبوقرقاص. وكانت مطرانية مغاغة والعدوة للأقباط الأرثوذكس، قد أصدرت بيانا رسميا أمس، بخصوص الأحداث الطائفية المتكررة بمحافظة المنيا ومن أجل التضامن مع الأنبا مكاريوس أسقف المنيا وأبو قرقاص.
أكدت الأبرشية في بيانها : إننا نعلن كأقباط إيبارشية مغاغة والعدوة، قيادة وشعب، تأييدنا ووقوفنا ومساندتنا للحبر الجليل نيافة الأنبا مكاريوس، ولبقية رجال الإكليروس والأقباط، لما تتعرض له إيبارشية المنيا وأبوقرقاص من أحداث طائفية، كما إننا كمواطنين مصريين قيادة وشعب، نتابع الأحداث الأخيرة بقرية منشأة الزعفرانة- مركز أبو قرقاص – محافظة المنيا، وفيها لنا عدة ملاحظات منها، التحريض، ضد إقامتنا للشعائر الدينية".
وايضا: "نتعجب من إلقاء باللائمةِ بنشوب الازمة على نيافة الحبر الجليل الأنبا مكاريوس، في محاولات نيافته لمساعدة أبناءه لإقامة الشعائر الدينية، دون النظر إلى استنفار ورفض وتعدي المتشددين المتكرر منذ سنوات، لإقامة دور العبادة، وتأدية الشعائر الدينية المسيحية، مما يوضح محاولات الإبتعاد عن أصل المشكلة، والهجوم على نيافة الأنبا مكاريوس والكنيسة، لقد أصابنا الذهول والاستياء، من تكرار هذه الأحداث الطائفية، ومن رفض المتشددين لإقامة دور العبادة، وتأدية الشعائر الدينية، الخاصة بنا كأقباط مصريين.
وأضاف البيان: الدستور والقانون المصري، يكفلان الحق لجميع المصريين بمختلف دياناتهم ومذاهبهم، لإقامة دور العبادة، وتأدية الشعائر الدينية، كما أن مادة المواطنة في الدستور المصري، تنص على أن جميع المواطنين المصريين متساوون أمام الدستور وهم واحد دون تمييز، بسبب الدين أو المذهب أو العرق أو الجنس، ونلاحظ أيضًا تكرار هذه الأحداث الطائفية، والتي تهدف إلى ترويع المواطنين الأقباط وإرهابهم، مما يعرض أرواحهم وأعراضهم وممتلكاتهم ومقدساتهم للخطر". وطالب البيان أجهزة الدولة، بالتصدي ومحاكمة المتشددين الذين يروعون الأقباط المسالمين في تأدية شعائرهم، ويهددون سلامة أرواحهم وأعراضهم وممتلكاتهم، بدلًا من أن يشعر هؤلاء المتشددون أنهم فوق القانون والُمُساءلة، مما يشجع هؤلاء وغيرهم، للتعدي مرة ومرات كثيرة، على الأقباط في هذه الأماكن، وأماكن أخرى من البلاد، طالبين من الله أن يحفظ بلادنا مصر، من كل شرٍ ومكروه.

إضافة تعليق

هدية هذا الشهر إلي شركاء الكرمة

Download Video: MP4, WebM, Ogg
HTML5 Video Player by VideoJS

اشترك في نشرة الكرمة الألكترونية

يمكنك الحصول على أخــر أخـبار وتطورات الخدمة مجانــاً عن طريق إضافة اسـمك وبريدك الالكترونى هنا وشــكراً لمتابعتك ودعمك لنا.