الصفحة الرئيسية أهم الأخبار قداسة البابا تواضروس الثاني يشرح معنى الصدقة في مجلة الكرازة

قداسة البابا تواضروس الثاني يشرح معنى الصدقة في مجلة الكرازة


 
كشف قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية عن معنى الصدقة في المسيحية .. مستكملا بذلك حديثه حول مثلث أركان العبادة المسيحية والذي بدأه بمقال عن "الصلاة قوتنا" ثم أعقبه في العدد السابق من مجلة الكرازة عن "الصوم توبتنا".
وقد حَمل غلاف العدد الجديد من مجلة الكرازة، أيقونة للسيد المسيح عند لقائه بالسامرية ، حيث يَحل الأسبوعَ القادم الأحدُ الرابع من الصوم الكبير وهو أحدُ السامرية.
وتأتي افتتاحيُة العدد لقداسة البابا تواضروس الثاني تحت عنوان "الصدقة محبتنا" . وأكد قداسة البابا أهمية الصدقة في حياتنا موضحا أن السيد المسيح جعل لها المكانة الأولى متقدمة عن الصلاة والصوم ، كما جاء في (متي 6: 1-18)، مشيرا إلى أن الكلمة اليونانية للصدقة تعني عمل الرحمة وهذا العمل لا يمكن أن يَصدر إلا من القلب الذي امتلأ بالمحبة الفياضة من قلب المسيح (رومية 5:5).
وأضاف قداسته أن الصدقة هي تعبيرُ حبٍ نحو الآخر بلا تفرقة أو تمييز وهي الترجمة المسيحية للصلاة الصوم. وقال إن كلمة الصدقة تحوي معنى الصدق في العمل، الفكر والسلوك ومن هنا جاء اهتمام السيد المسيح أن تكون "صدقتك" في الخفاء على قدر المستطاع (متي 4:6)، لأن الاتضاع مع أعمال صغيرة أفضل جدا من أعمال كبيرة وبدون اتضاع. وفي ختام حديثه نوه قداسة البابا إلى ضرورة أن يبدي الإنسان المحبة والعطف (فيلبي 1:2)، وأن يكون قلبه عامرًا بالشفقة ذلك لأن محبة الله لا تستقر إلا فيمن يمارسون الرحمة. يذكر أن مجلة الكرازة، مجلة نصف شهرية تصدر عن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

إضافة تعليق

هدية هذا الشهر إلي شركاء الكرمة

Download Video: MP4, WebM, Ogg
HTML5 Video Player by VideoJS

اشترك في نشرة الكرمة الألكترونية

يمكنك الحصول على أخــر أخـبار وتطورات الخدمة مجانــاً عن طريق إضافة اسـمك وبريدك الالكترونى هنا وشــكراً لمتابعتك ودعمك لنا.