الصفحة الرئيسية أهم الأخبار قداسة البابا تواضروس للجموع الحاضرة: الأعيادَ فرصٌة طيبة لمقابلة الجميع بالمحبة

قداسة البابا تواضروس للجموع الحاضرة: الأعيادَ فرصٌة طيبة لمقابلة الجميع بالمحبة



وسْط حضورٍ كبير من الوزراء والشخصيات العامة، أكد قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ، خلال كلمته في قداس عيد القيامة المجيد ، ليل السبت ، أن الأعيادَ فرصٌة طيبة لمقابلة الجميع بالمحبة التي لاتسقط أبدا.
وقال قداسته ، أن يوم الجمعة ، شهد المسيح الصلب، وكان آلاما، ويوم السبت كان صبرا وترقبا كون المسيح بالقبر، وأخيرا الأحد، كان يومَ الفرح بقيامة السيد المسيح. وتحدث البابا عن المحبة، وشَرح علو قدرِ المحبة، والذي اختتم بعبارة "المحبة لا تسقط أبداً".
أضاف: "يقول الإنجيل، أما الآن فيثبت الإيمان والرجاء والمحبة، هذه الثلاثة ولكن أعظمهن المحبة"، موضحا أن المقصود هنا بالكلمات الثلاثة، هي الثلاثة أيام التي نمر بها الآن.
وأوضح، أن الجمعة كان يوم الصليب، وكان هذا اليوم معبرا عن الإيمان لشدة ما حدث فيه.
أما يوم السبت، فقد كان كله ترقب وانتظار، والذي كان المسيح فيه في القبر مدفونا، وهنا ظهر الرجاء،
مختتمًا بأن فجرَ الأحد وقيامَة المسيح تعكسُ مدى المحبة التي قدما الله لنا بقيامة ابنه.

إضافة تعليق

هدية هذا الشهر إلي شركاء الكرمة

Download Video: MP4, WebM, Ogg
HTML5 Video Player by VideoJS

اشترك في نشرة الكرمة الألكترونية

يمكنك الحصول على أخــر أخـبار وتطورات الخدمة مجانــاً عن طريق إضافة اسـمك وبريدك الالكترونى هنا وشــكراً لمتابعتك ودعمك لنا.