محمد من المملكة العربية السعودية

"لقد كنت أشاهد الكرمة منذ فترة ، واليوم قررت الاتصال وأسأل عن هذا يسوع الذي تواصل الحديث عنه. اريد ان اعرف المزيد!" بعد أن شرح مستشار مدرب المزيد عن يسوع ، صلوا معًا وقبل المسيح. ثم قال: "سأقرأ الكتاب المقدس ، وسأستمر في الاتصال بك حتى أفهمه أكثر حتى تتمكن من الصلاة معي!"

مراهق من أندونيزيا

"كنت أعيش بعيدًا عن الله. بعد مشاهدة برامجكم ، اتصلت ، صليتم معي ، شفى الله روحي وسلمت حياتي مرة أخرى! أشكر الرب على استخدام مجموعة الصلاة في الكرمة لإعادتي إلى يسوع "

رسالة من عابر

"اود ان اشكركم من كل قبي على النور الذي يشع من قناتكم وبرامجكم المباركة وخاصة برنامج (أنا مش كافر) وبرنامج الأخ رشيد واللذان اثرا في تحولي من الإسلام للمسيح اود إخباركم أن برامجكم فتحت الطريق لعقولنا لترى نور المسيح وتطرد الظلمة التي عششت في مجتمعنا منذ 1400 سنة "

يستخدم الله قناة الكرمة لخلاص وشفاء قلوب الكثيرين في جميع أنحاء العالم. يتلقى فريق المتابعة من المستشارين المدربين أكثر من 9000 مكالمة هاتفية ورسالة وبريد إلكتروني كل شهر. غالبًا ما تتضمن طلبات الصلاة وقصص الشفاء وشهادات مغيرة للحياة. طاقمنا يشجع الناس ويصلي معهم ويقودهم إلى المسيح!
هنا القليل من تلك القصص

ماري من أميركا

"أشكركم كثيرًا على عملكم غير المعقول من أجل المسيح. قناتكم تتحدىني لأصبح شخصًا أفضل. أدعو الله أن يساعدكم يسوع لتظلون شمعة تضيء كل بيت حول العالم "

جيني جبار عزيز من العراق

"التعزيات نلمسها في برامجكم في هذه الأوقات الصعبة ومن البرامج التي نتمتع بها: قوتي في خلوتي،يلا نسبح ،وجميع الترانيم المشجعة،الرب يبارككم لتكونوا بركة للعالم"

 
إختبارات وشهادات

بحاجة إلى صلاة؟


نود أن نقدم لك حب الله ونريحك بكلامه
املأ الإستمارة أدناه وأخبرنا كيف يمكننا أن نصلي معك أو شاركنا كيف غير يسوع المسيح حياتك
نرحب بك لإرسال شهادتك وإتاحة الفرصة لعرض قصتك على شبكة تلفزيون الكرمة
 

    1 Comment

    1. Anonymous says:

      الاعزاء قناة الكرمة المحترمين
      سلام الرب يسوع معكم. كانت دائما صلاتكم سبب بركة و تعزية لي. ارجوا الصلاة من اجلي لاكمل دراستي الدكتوراه بنجاح السمستر المقبل ولاجد العمل المناسب في المكان المناسب واجد شريك حياتي مؤمن بالرب يسوع. وان ابقى داءما وابدا امينا في عملي وطريقي. احتاج الى بركة الرب ومساعتده وصلاتكم ليفرح قلبي الحزين. الذي من كثرة الاحزان فقدت الثقة بالناس .كلما عملت باخلاص وامانة قابلوني بالتهميش والاذية.
      دمتم محفوظين بالرب يسوع وبركاته

    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *